سناب صاحب الموقع - - ks-e

اخوكم استاهلك السناب ks-e اعلانات المنتدى هذا ايميل الاداره modehlh1@gmail.com
جديد المواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شاركى اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


عدد مرات النقر : 333
عدد  مرات الظهور : 1,928,930
عدد مرات النقر : 349
عدد  مرات الظهور : 1,928,930

عدد مرات النقر : 409
عدد  مرات الظهور : 1,928,930

عدد مرات النقر : 272
عدد  مرات الظهور : 214,771

عدد مرات النقر : 339
عدد  مرات الظهور : 1,928,930
تابعونا عبر تويتر

الإهداءات


العودة   منتــديــات مذهلة > --<| |.... إالآ رســـولــنـــا.... ||>-- > عالمي الأسلامي ومنبع ديني

عالمي الأسلامي ومنبع ديني رآحة القلوُب قآل تعآلىَ :{ الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ } ( على مذهب اهل السنة والجماعة )

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
#1  
قديم 29-04-2017, 10:10 PM
سوكراَ
سوكراَ غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25640
 تاريخ التسجيل : Thu Mar 2017
 فترة الأقامة : 562 يوم
 أخر زيارة : 28-05-2017 (11:13 PM)
 المشاركات : 153 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : سوكراَ is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي تطهير القلب قبل رمضان



تطهير القلب قبل رمضان

هل تأملتِ حال قلبك في كل يوم يمر عليكِ؟
هل تابعتِ كل ما يمر عليه من شواغل؟
أعني:
كيف هو قلبك يا رفيقتي بعد أن تصفحتِ شبكات الانترنت بكل ما فيها من مرئيات وصور وكلمات؟
كيف هو قلبك بعد إنتهاءك من تلك الزيارة الطويلة بكل ما فيها من مأكولات ومشاهدة ملابس النساء والقيل والقال؟
كيف هو قلبك بعد تلك المكالمة الطويلة التي تعدت السلام والاطمئنان على الأحوال وانتقلت إلى تبادل أخبار فلانة وعلانة؟
كيف هو قلبك بعد قضاءك ساعات للبحث عن وصفة جديدة وساعات أخرى لتنفيذها بدون أن ترطبي لسانك بذكر الله؟
كيف هو قلبك بعد الإنغماس في العمل يوما كاملا بدون التفكر في آيات الله؟


بالتأكيد أصبح قلبك مفتونا وذهنك مشغولا بكل هذا لفترة من الزمن، وفي خلال كل ذلك غفل قلبك عن الإقبال على الله تعالى ولم يكن مشتاقا للقائه ومناجاته وذكره كما كان قبلها.
فكيف لقلب كهذا أن يسبقك إلى رمضان ويجعل روحك تسبقك لعنان السماء؟؟
يقول ابن القيم رحمه الله: (الوصول إلى المطلوب موقوف على هجر العوائد وقطع العلائق وتذليل العوائق) [الفوائد]
فالمطلوب هو زيادة القرب من الله عز وجل والإشتياق له والتعلق به.
والعوائد التي نحتاج لهجرها هي العادات التي اعتدنا عليها وأصبحت تعوق طريق قربنا من الله عز وجل.
وكل هذا يمكن تحقيقه بتذكير أنفسنا بالمقصد من الصيام وهو "التقوى"، يقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [البقرة: 183]
يقول ابن كثير رحمه الله: (وقد قيل إن عمر بن الخطاب رضي الله عنه سأل أبي بن كعب عن التقوى،
فقال له: أما سلكت طريقاً ذا شوك.
قال: بلى.
قال: فما عملت.
قال: شمرت واجتهدت.
قال: فذلك التقوى
وقد أخذ هذا المعنى ابن المعتز فقال: خل (أي اترك) الذنوب صغيرها وكبيرها ذاك التقى، واصنع (أي افعل) كماشٍ (كمن يمشي) فوق أرض الشوك يحذر ما يرى، لا تحقرن صغيرة إن الجبال من الحصى. ) [تفسير بن كثير]
وقال ابن القيم رحمه الله: (قال طلق بن حبيب: "إذا وقعت الفتنة فأطفئوها بالتقوى , قالوا: وما التقوى؟
قال: أن تعمل بطاعة الله على نورٍ من الله ؛ ترجو ثواب الله، وأن تترك معصية الله على نورٍ من الله؛ تخاف عقاب الله"). [بدائع الفوائد]




 توقيع : سوكراَ



لا إله إلا انتً سبحانك اني كنت من الظالمين "

رد مع اقتباس
رد

Bookmarks

Tags
القلب, تطهير, رمضان


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الإعلانات النصية


الساعة الآن: 02:04 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2018, Tranz By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات مذهله

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

اختصار الروابط
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

سناب صاحب الموقع - - ks-e

اخوكم استاهلك السناب ks-e اعلانات المنتدى هذا ايميل الاداره modehlh1@gmail.com